فوائد الشوكولاتة للعظام

فوائد الشوكولاتة للعظام: هل تعلمين أن تناول قطعة من الشوكولاتة ليس فقط يشعركِ بالسعادة والراحة النفسية فقط؛ بل اثبتت الأبحاث أن الشوكولاتة مفيدة جداً لصحة العظام، وتقى من هشاشة العظام عند السيدات. ذلك لأنها غنية بمركبات الفلافونويد الموجودة في مواد الكاكاو الصلبة، والتي تعزز صحة العظام.

القيم الغذائية المسؤلة عن فوائد الشوكولاتة للعظام

يميل المكون الغذائي للشوكولاتة إلى التركيز في الغالب على مادة البوليفينول (مضادات الأكسدة)، ولكن توجد عناصر غذائية أخرى داخل الشوكولاتة بما في ذلك:

  • الكربوهيدرات.
  • الدهون.
  • المعادن.
  • الأكسالات.
  • الكافيين (ميثيل زانتين).

يمكن أن تؤثر هذه العناصر الغذائية إيجابًا وسلبًا على صحة العظام والأمراض المزمنة.

على الرغم من أن الشوكولاتة تحتوي على نسبة منخفضة من الفيتامينات المهمة لصحة العظام، إلا أن الشوكولاتة والكاكاو يستخدمان في الأطعمة التي تعد مصدرًا للفيتامينات A و D مثل منتجات الألبان.

على سبيل المثال، تحتوي الشوكولاتة الداكنة على حوالي 4 ميكروغرام / 100 جرام لفيتامين د الداكن (حوالي 2 ميكروغرام / 100 جرام لشوكولاتة الحليب).

المحتوى المعدني الغذائي للشوكولاتة

بشكل عام، أظهرت الدراسات أن مسحوق الكاكاو ونسبة عالية من الشوكولاتة الداكنة (70٪ وما فوق) يمكن أن توفر مصدرًا للمعادن المهمة لصحة العظام.

ومع ذلك، تحتوي الشوكولاتة أيضًا على كميات عالية من الأوكسالات (بين 500-900 مجم / 100 جم) والتي قد تتداخل مع امتصاص المعادن في الجسم.

هذا شيء يجب مراعاته عند النظر إلى مستويات المعادن في الشوكولاتة أو مسحوق الكاكاو.

الكالسيوم

الكالسيوم مهم لتمعدن العظام؛ يمكن أن يختلف محتوى الكالسيوم من 15 إلى 28 مجم / 100 جرام حسب نوع الشوكولاتة.

بشكل عام، تحتوي الشوكولاتة الداكنة على أعلى كميات من المعادن والبوليفينول.

ومع ذلك، عندما يتعلق الأمر بالكالسيوم، فإن الشوكولاتة البيضاء تحتوي على أكبر قدر بسبب محتوى مسحوق الحليب.

المغنيسيوم

يرتبط المغنيسيوم بعملية التمثيل الغذائي لفيتامين د، حيث يعزز المغنيسيوم كثافة العظام، لذلك، تسير كثافة العظام والمغنيسيوم جنبًا إلى جنب.

يقل محتوى المغنيسيوم في عظامكِ مع تقدمك في العمر، بالإضافة إلى ذلك، يتسبب السكر والكحول في فقدان المغنيسيوم عن طريق البول.

لذلك، بدون المغنيسيوم الكافي، لا تستطيع مغذيات العظام مثل الكالسيوم وفيتامين د القيام بوظائفها.

يحتاج جسمك إلى المغنيسيوم لتحويل فيتامين د إلى شكله النشط؛ إذا لم يتم تفعيلها، فلن تتمكني من تشغيل امتصاص الجسم للكالسيوم.

وتحتاجي أيضًا إلى المغنيسيوم لتحفيز هرمون الكالسيتونين؛ الذي يساعد على سحب الكالسيوم من الدم والأنسجة الرخوة وإعادته إلى العظام.

من ناحية أخري، يمكن أن يؤدي وجود الكثير من الكالسيوم في الدم والأنسجة إلى زيادة خطر الإصابة بالتهاب المفاصل والنوبات القلبية وحصوات الكلى، فضلاً عن هشاشة العظام.

علاوة علي ذلك، فإن المغنيسيوم مهم للعديد من العمليات الحيوية في الجسم؛ فهو يحافظ على تدفقها وثباتها.

وبدونه تتعطل هذه العمليات عن القيام بدورها؛ كما في حالة الإمساك، وأيضًا حدوث تشنجات عضلية أو تقلصات في الساق ليلًا، أو الصداع النصفي.

ولكن عندما يحتوي جسمكِ على ما يكفي من المغنيسيوم، فإن قلبك ينبض بثبات ويكون ضغط دمك طبيعيًا.

بالإضافة إلي تقوية العضلات والأعصاب، وجهاز المناعة، وتحسين مستوى السكر في الدم، وتعديل المزاج وتنشيط  الذاكرة.

لكن من السهل زيادة مستويات المغنيسيوم بالأطعمة الكاملة.

تحتوي الشوكولاتة الداكنة على 176 مجم من المغنيسيوم في شريط 3.5 أونصة.

لذلك، ابحثي عن الشوكولاتة العضوية وذات التجارة العادلة وذات اللون الداكن قدر الإمكان وتحتوي على 70٪ من الكاكاو على الأقل. كلما زاد محتوى الكاكاو، انخفض محتوى السكر.

النحاس

يمنع النحاس ارتشاف العظام ويساعد أيضًا في تطوير الكولاجين والإيلاستين في العظام.

تساهم الشوكولاتة بنسبة 9.4٪ من استهلاك النحاس اليومي للأمريكيين.

يحتوي مسحوق الكاكاو على أعلى كمية من النحاس، تليها الشوكولاتة الداكنة ثم الشوكولاتة بالحليب ثم الشوكولاتة البيضاء.

لذلك تناول ملعقة كبيرة من مسحوق الكاكاو توفر ما يصل إلى 82٪ من البدل اليومي الموصى به (RDA) للنحاس.

محتوى الدهون

يأتي محتوى الدهون (الدهن) في الشوكولاتة من الدهون الموجودة في حبوب الكاكاو، ومساحيق الحليب في شوكولاتة الحليب، والزيوت النباتية المضافة في بعض الشوكولاتة التجارية.

نسبة الدهون الطبيعية هي الأعلى في الشوكولاتة الداكنة والشوكولاتة البيضاء.

تتكون زبدة الكاكاو أساسًا من ثلاثة أحماض دهنية:

  • حامض دهني (مشبع).
  • حمض البالمتيك.
  • حمض الأوليك (أحادي غير مشبع).

يبدو أن بعض الأبحاث تشير إلى أن الأحماض الدهنية المشبعة (SFA) قد تزيد من خطر كسر الورك من خلال التسبب في:

  • انخفاض امتصاص الكالسيوم.
  • يفرز المزيد من الكالسيوم في البول.
  • زيادة بقاء ناقضات العظم (الخلايا التي تكسر العظام).
  • تثبيط تكوين بانيات العظم (خلايا بناء العظام).

تشير الملاحظات إلى أن النساء بعد سن اليأس اللائي يتناولن الشوكولاتة يوميًا أو معتدلًا لديهن كمية أكبر من الدهون بشكل عام مقارنة بالنساء اللائي تناولن الشوكولاتة فقط نادرًا – مما قد يساهم في زيادة تناول السعرات الحرارية

محتوى السكر

النساء بعد سن اليأس اللائي يستهلكن الشوكولاتة يوميًا لديهن كمية أكبر من السكر بشكل عام مقارنة بالنساء اللائي تناولن الشوكولاتة بشكل معتدل أو نادرًا.

يضاف السكر لتقليل مرارة الكاكاو ولإخراج الروائح التي قد تكون مقنعة بدون إضافة السكر.

محتوى السكر هو الأعلى في الشوكولاتة البيضاء، يليه الحليب، ثم مسحوق الكاكاو الداكن، ثم مسحوق الكاكاو غير المحلى.

قد يؤثر السكر على امتصاص مغذيات الشوكولاتة الأخرى.

أفادت الدراسات التي أجريت على كل من البشر والحيوانات أن تناول الكاكاو مع السكر يزيد من امتصاص مركبات الفلافونويد (مضادات الأكسدة).

الميثيل زانثين

يمكن أن يحفز الكافيين إطلاق الكالسيوم المخزن من العظام.

نظرًا لأن 99 ٪ من الكالسيوم في الجسم يتم تخزينه في العظام، فقد يؤدي الاستهلاك العالي للميثيل زانتين إلى فقدان معادن العظام.

ثبت أن الكافيين يقلل من امتصاص الكالسيوم ويزيد من إفراز الكالسيوم في البول.

احتوت الشوكولاتة الداكنة ومسحوق الكاكاو على أعلى نسبة من الكافيين، يليها مسحوق الكاكاو، ثم شوكولاتة الحليب.

فوائد الشوكولاتة للعظام

مرجانة تتمني لكم دوام الصحة والعافية

دمتم سالمين

المصدر: 

CAN CHOCOLATE BE PART OF BONE HEALTH?

Why Chocolate Is Good For Your Bones

المصدر
CAN CHOCOLATE BE PART OF BONE HEALTH?Why Chocolate Is Good For Your Bones

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى