مضار الزنجبيل

مضار الزنجبيل: الزنجبيل هو إضافة رائعة للعديد من الوصفات، ويستخدم في العديد من العلاجات المنزلية. لكن هناك مخاطر الاستهلاك الزائد لهذا النبات اللاذع. قد يؤدي تناول الكثير من الزنجبيل إلى مشاكل في الجهاز الهضمي وتهيج، من بين مشاكل أخرى. لذلك، يجب علي بعض الأشخاص أيضًا في تجنب هذا الجذر تمامًا.

يستخدم المعالجون منذ قرون الزنجبيل لعلاج مشاكل المعدة؛ قد يخفف الزنجبيل من الغثيان والقيء المرتبط بالحمل والغثيان المرتبط بالعلاج الكيميائي (كعامل مساعد للعلاج المنتظم).

يأتي الزنجبيل بأشكال عديدة، بما في ذلك الجذور الطازجة والمجففة، والأقراص والكبسولات، والمستخلصات السائلة والشاي.

اقرأى المزيد عن: فوائد شرب الزنجبيل

متى يكون الزنجبيل مضرًا؟

استخدام الزنجبيل في الطهي أو كتوابل آمن، مع مخاطر قليلة جدًا، وفقًا لـ NCCIH.

ومع ذلك، إذا كنتِ تتناوليه كعلاج منزلي أو مكمل غذائي، فتجنبي مخاطر تناول الكثير من جذر الزنجبيل عن طريق تناول ما لا يزيد عن 3 إلى 4 جرامات في اليوم.

كما تقول Christa Brown ، MS ، RDN ، أخصائية تغذية مسجلة في عيادة خاصة في سان فرانسيسكو، كاليفورنيا. وتقول: “لاحظت الأبحاث أن بعض الأشخاص يعانون من آثار جانبية سلبية بعد تناول 6 جرامات أو أكثر”.

مضار الزنجبيل

الأستهلاك الزائد من الزنجبيل قد يؤدي إلى بعض المضار أهمها:

1. حرقة من المعدة

إن الحموضة المعوية هي واحدة من أكثر المخاطر شيوعًا لتناول الكثير من جذر الزنجبيل.

ويتأكد هذا في مراجعة يناير 2020 في المواد الغذائية، والتي أخذت نظرة شاملة على الآثار الصحية من الزنجبيل.

كانت الحموضة المعوية من الأعراض المبلغ عنها في 16 دراسة من أصل 17 دراسة تمت مراجعتها.

2. تهيج الفم والحلق

هل سبق لكِ أن شربتِ عصير الزنجبيل وشعرتي بالحرقان في فمكِ أو حلقكِ؟

قد يكون ذلك بسبب مركب الزنجبيل وهو ابن عم مماثل هيكليا للكشافات التي تعطي الفلفل ركلة بهم، في دراسة المختبر ديسمبر 2019 في مجلة Ethnopharmacology .

يمكن للأطعمة الحارة أن تهيج الفم والحلق، كما تشير الأكاديمية الأمريكية لطب الفم .

بشكل عام، لن تكون الكمية المستخدمة في معظم الوصفات كافية للتسبب في تهيج الفم، كما تقول NCCIH، ولكن قد تواجهي مشاكل إذا تناولتِ كميات كبيرة.

3. مشاكل في الجهاز الهضمي

مثلما قد يساعد الزنجبيل في تخفيف أعراض الغثيان والقيء، فإن تناول الكثير من جذر الزنجبيل يمكن أن يسبب الإسهال والغازات وعدم الراحة العامة في المعدة لدى بعض الأشخاص، وفقًا لـ NCCIH

في يناير 2020 وجدت الدراسة أيضا أن بعض الناس في الدراسات اشتكى من الغثيان نتيجة للأخذ الزنجبيل، على الرغم من أنهم يأخذون الزنجبيل بمثابة علاج طبيعي للغثيان .

بالإضافة إلى ذلك، تشير بعض الأدلة على أن الزنجبيل قد يزيد من تدفق إفراز الصفراء التي تساعد على كسر جسمكِ الدهون باستمرار.

وفقا لمقال نشر في أبريل 2013 بالنسبة للأشخاص الذين يعانون من حصوات المرارة، والتي تتأثر بإفرازات الصفراء، قد يؤدي ذلك إلى زيادة احتمالية ظهور الأعراض بسبب حصوات المرارة.

4. زيادة مخاطر النزيف

وأخيرا، وكميات كبيرة من الزنجبيل قد يزيد قليلا مخاطر النزيف بسبب مركبات تجلط الدم النشطة، وفقا لمراجعة أكتوبر 2015 في بلوس وان .

تقول براون: “يجب على أولئك الذين يتناولون أدوية تسييل الدم استشارة طبيبهم، حيث يمكن أن تكون هناك ردود فعل سلبية على تناول الزنجبيل أثناء تناول مضادات التخثر”.

اقرأى المزيد عن: الزنجبيل الطازج

من لا يجب أن يناول الزنجبيل؟

وفقًا لـ NCCIH ، قد ترغبي في الامتناع عن تناول مكملات الزنجبيل إذا كان:

  • لديك مرض حصوة المرارة..
  • تناول الأدوية المسيلة للدم.
  • حامل.
  • قد تكون الآثار الجانبية للزنجبيل للأشخاص الذين يعانون من أمراض الكلى مصدر قلق أيضًا.

تأكدي مع طبيبكِ أن جذر الزنجبيل آمن لكِ.

التزمي بالجرعة الموجودة على الملصق.

توقفي عن تناوله وأخبري طبيبكِ إذا واجهتِ أي آثار جانبية.

أخبري أطبائكِ عن جميع المكملات العشبية والغذائية التي تتناوليها حتى يتمكنوا من فهم ما تفعليه بشكل أفضل للبقاء بصحة جيدة.

مضار الزنجبيل

مرجانة تتمني لكم دوام الصحة والعافية

دمتم سالمين

المصدر: 4 Risks of Eating Too Much Ginger

المصدر
4 Risks of Eating Too Much Ginger

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى