أفضل مكونات العناية بالبشرة الطبيعية

أفضل مكونات العناية بالبشرة الطبيعية: على الرغم من أن معظم الناس لا يدركون ذلك ، إلا أن منتجات العناية بالبشرة المفضلة لديهم يمكن أن تكون سبباً في تعرضهم للمكونات الضارة والسموم والمواد الكيميائية.  ولكن يمكن تجنب الخيارات الكيميائية لمكونات العناية بالبشرة الطبيعية بدلاً من ذلك.

الحقيقة هي أن غالبية منتجات التجميل المُنتجة تجارياً والمشتراة من المتاجر تأتي معبأة بألوان صناعية وعطور ومواد حافظة ومثبتات.

يمكن امتصاصها بسهولة من خلال مسام الجلد، مما قد يتسبب في مجموعة من الآثار الصحية السلبية.

لكن هناك الكثير من منتجات “الجمال النظيف” المتاحة للبشرة، ناهيك عن شعركِ وأسنانكِ وأظافركِ.

معظم مكونات العناية بالبشرة الطبيعية غير مكلفة وغير ضارة بالصحة العامة، على عكس بعض المنتجات التجارية.

ما هي العناية الطبيعية بالبشرة؟

تستخدم العناية الطبيعية بالبشرة المكونات الموجودة في الطبيعة، مثل بعض الأعشاب والزهور والجذور والفواكه والنباتات الأخرى.

هناك المزيد من منتجات العناية بالبشرة الطبيعية المتوفرة الآن أكثر من أي وقت مضى، وتمتد قائمة فوائدها الطويلة إلى ما هو أبعد من البشرة ذات المظهر الرائع.

لذلك، عندما تستخدمي منتجات طبيعية مثل هذه بانتظام، فأنتِ لا تقومي فقط بتجميل بشرتكِ، ولكن أيضًا تمتص مضادات الأكسدة وتعزز مقاومة بشرتكِ للأشعة فوق البنفسجية وتحفز جهاز المناعة لديك أيضًا.

أضرار مستحضرات التجميل الكيميائية

تحتوي منتجات العناية بالبشرة التي يتم شراؤها من المتاجر عادةً على مكونات مزعجة وعطور كيميائية مرتبطة بجميع أنواع المشكلات المحتملة – من المشكلات الهرمونية، وعدم انتظام الدورة الشهرية، والعقم إلى الحساسية وحتى السرطان.

أحد أهم عواقب التعرض للسموم المتراكمة من منتجات العناية بالبشرة الاصطناعية هو اختلال التوازن الهرموني، حيث تحتوي العديد من المنتجات على عوامل اختلال الهرمونات.

هذه الهرمونات الخارجية، الموجودة في المنتجات التجارية هي مواد تنتج خارج الجسم قد تعمل مثل الهرمونات داخل الجسم أو تؤثر عليها.

وهي تشمل هرمونات اصطناعية تؤثر سلبًا على نظام الغدد الصماء ويمكن أن تؤثر على الدورة الشهرية للمرأة وعلى الخصوبة وحتى على مستويات الهرمونات لدى الرجال.

غالبًا ما تُسمى بعض المواد الكيميائية المسببة لاضطرابات الغدد الصماء، وتشبه بعض الهياكل الجزيئية لهذه المواد الكيميائية الإستروجين الطبيعي إلى حد كبير بحيث تتناسب مع نفس المستقبلات في الجسم.

يحد وضع المواد الكيميائية على الجسم من عمليات الشفاء الطبيعية للبشرة.

علاوة علي ذلك، يمكن أن يتضرر جهاز المناعة بالجسم وصحة العينين والجهاز التنفسي بسبب المواد الكيميائية غير الصحية والمواد المضافة.

كما أن العديد من هذه المواد الكيميائية عبارة عن مهيجات للجلد، مما يؤدي إلى احمرار البشرة وجفافها وتقشرها.

أفضل مكونات العناية بالبشرة الطبيعية

عند البحث عن منتجات للعناية بالبشرة، اتبعي نفس القواعد التي تتبعيها للحصول على نظام غذائي صحي:

ابحثي عن المكونات غير المصنعة بدون أي مواد كيميائية قاسية أو أي شيء اصطناعي.

في الأساس، كلما اقترب منتج البشرة الطبيعي من الطبيعة، زادت معرفة بشرتكِ بما يجب أن تفعله بمكوناتها المفيدة.

ابدأي في تغيير روتين جمالك من خلال تجربة منتجات العناية بالبشرة الطبيعية التالية وعددها 18:

1. زيت جوز الهند

من أكثر مكونات البشرة (والغذاء) تنوعًا ، تشمل فوائد زيت جوز الهند للبشرة ما يلي:

  • تقوية أنسجة البشرة الكامنة.
  • إزالة خلايا الجلد الميتة.
  • يحمي من حروق الشمس.
  • يحتوي على خصائص مضادة للجراثيم والفيروسات والفطريات ومضادة للأكسدة.

بالإضافة إلي ذلك، تظهر الأبحاث أنه قوي بما يكفي لمحاربة بعض الأمراض الجلدية المزمنة التي تتميز بعيوب في وظيفة حاجز البشرة والتهاب الجلد، بما في ذلك التهاب الجلد التأتبي.

لذلك، استخدمي زيت جوز الهند على بشرتكِ وشعركِ كمرطب طبيعي. يعمل بشكل أفضل مع أنواع البشرة الجافة أو المختلطة، على عكس البشرة الدهنية.

كما أنه يساعد في تنظيف البشرة وإزالة المكياج والمساعدة في التئام الجروح والندوب بشكل أسرع ويمنع حروق الحلاقة.

من ناحية أخري، زيت جوز الهند المستخدم داخليًا مفيد أيضًا لمظهرك.

حيث يحتوي على خصائص مضادة للبكتيريا ومضادة للالتهابات، بالإضافة إلى كميات كبيرة من الدهون الصحية التي تساعد على تغذية أمعائك وزيادة وظائف المناعة.

2. زيت شجرة الشاي

تُستخدم شجرة الشاي ( Melaleuca alternifolia ) منذ مئات السنين في أستراليا، لمحاربة الاحمرار والالتهابات على الجلد.

تشمل استخدامات زيت شجرة الشاي العمل كمضاد طبيعي للالتهابات ومضاد للبكتيريا ومضاد للميكروبات ومضاد للفطريات.

كما أن المواد الكيميائية النباتية فيه تجعله أحد أكثر منتجات العناية بالبشرة الطبيعية تنوعًا وشعبية.

تأتي الزيوت الأساسية المتطايرة لشجرة الشاي من حوالي 230 نوعًا مختلفًا من النباتات، وجميعها تقريبًا موطنها أستراليا.

تشمل المكونات النشطة الأساسية المسؤولة عن قدرتها على تقليل البكتيريا الضارة هيدروكربونات التربين ، ومونوتربين ، وسيسكيتيربين.

إذا كان نوع بشرتكِ عرضة للكسر، يمكن أن يكون زيت شجرة الشاي  علاجًا منزليًا فعالًا لحب الشباب .

3. خل التفاح

منتج للعناية بالبشرة طبيعي متعدد الاستخدامات وغير مكلف للغاية.

يعود استخدام خل التفاح في علاج مشاكل الجلد إلى عهد أبقراط (460-377 قبل الميلاد) ، الذي يُعتبر “أبو الطب الحديث” ومؤمنًا باستخدام خل التفاح والعسل الخام المضاد للفطريات لتنظيف التقرحات وعلاج تقرحات الجلد.

تشمل فوائد خل التفاح المساعدة في قتل مسببات الأمراض (مثل البكتيريا) ، وتطهير مشاكل الجلد التي تسببها مشاكل الأمعاء، وتطهير الجلد والمساعدة في وقف حب الشباب

بالإضافة إلى توفير خصائص مضادة للفطريات.

كما أنه يحتوي على حمض أسيتيك مفيد للغاية وبعض الفيتامينات مثل البوتاسيوم والمغنيسيوم التي تجعله عامل إزالة السموم عند تناوله داخليًا.

ذلك لأنه يعزز وظائف الكبد ويساعد على توازن البكتيريا في الأمعاء.

4. العسل الخام

يعتبر العسل الخام من أفضل المصادر الطبيعية للعناصر الغذائية والإنزيمات والفيتامينات وأحماض تقوية البشرة. تشمل فوائد العسل الخام ما يلي:

  • تقليل الاختراق.
  • توفير خصائص الترطيب.
  • تحتوي على صفات مطهرة.
  •  تشجيع التئام الجروح.
  • محاربة الحساسية أو الطفح الجلدي.
  • يساعد في تقليل الندبات.

العسل الخام غير مسخن وغير معالج وغير مبستر على عكس معظم أنواع العسل المتوفرة في محلات البقالة.

لذلك، فهو قادر على الحفاظ على جميع العناصر الغذائية سليمة، حيث لا يتم تدميرها عن طريق المعالجة.

كمضاد للميكروبات، يعتبر العسل مناسبًا بشكل خاص كضمادة للجروح والحروق.

تم تضمينه أيضًا في العلاجات المستخدمة لعلاج الالتهابات البكتيرية، وقشرة الرأس، والتهاب الجلد الناتج عن الحفاظات، والصدفية وأكثر من ذلك.

علاوة علي ذلك، يعتبر العسل أيضًا منتجًا منزليًا رائعًا للعناية بالبشرة لحب الشباب لأنه يمكن استخدامه في منظفات الوجه، حتى على أنواع البشرة الحساسة أو المختلطة.

5. ملح البحر

يأتي ملح البحر محملاً بأطنان من المعادن والعناصر الغذائية، مثل المغنيسيوم والكالسيوم والصوديوم والبوتاسيوم، التي يمتصها من مياه البحر حيث يتم إنتاجه.

العديد من هذه المعادن هي نفسها الموجودة في خلايا الجلد وداخل أجسامنا، وهذا هو بالضبط السبب في أن ملح البحر الحقيقي يمكن أن يساعد في توازن الجلد وحمايته واستعادته.

استخدمي أملاح الهيمالايا أو أملاح البحر السلتية في أقنعة الوجه المصنوعة منزليًا والتونر والمقشر مع مكونات أخرى لتعزيز البشرة، مثل زيت جوز الهند وزيت اللافندر الأساسي والعسل الخام.

بالإضافة إلى ذلك، يحتوي الملح على خصائص مضادة للالتهابات لتهدئة البشرة وتهدئة التشققات، وإزالة خلايا الجلد الميتة والتهيج، وتوازن إنتاج الزيت، وتساعد البشرة على الاحتفاظ بمستويات الرطوبة.

6. الأفوكادو

إذا كانت بشرتكِ جافة، فإن الأفوكادو هو بالتأكيد صديقك.

الأفوكادو فاكهة دهنية فائقة الترطيب، تشمل فوائده توفير الأحماض الدهنية الصحية بالإضافة إلى الفيتامينات A و D و E القادرة على اختراق الجلد.

يساعد على تهدئة الجلد المصاب بحروق الشمس ويمكن أن يعزز إنتاج الكولاجين ويعالج بقع الشيخوخة.

كما أنه يعمل على تقليل التهاب الجلد عند استخدامه موضعيًا ويمكن أن يفعل الشيء نفسه داخليًا عند تناوله.

لفوائد مكافحة الشيخوخة، جربيه باستخدام أقنعة الوجه محلية الصنع متبوعة بكريم العين المرطب.

7. زيت الليمون العطري

بفضل مكوناته القوية المضادة للبكتيريا القادرة على تقليل حتى سلالات البكتيريا الخطيرة المميتة،  يمكن استخدام زيت الليمون الأساسي لتقليل انتشار حب الشباب الناتج عن مستويات عالية من البكتيريا العالقة في المسام.

بالإضافة إلى ذلك، هومفيد أيضًا لأنواع البشرة الباهتة، حيث يساعد في التخلص من الندبات الباهتة والبقع العمرية، ويمكنه تقشير البشرة وتفتيح البشرة وتفتيحها وتوحيد لون البشرة الدهنية ومحاربة التجاعيد.

كما يعتبر زيت الليمون أحد أكثر الزيوت الأساسية تنوعًا في متناول اليد لأنه يمكن استخدامه كمبيض للأسنان ومعطر للغسيل وكريم السيلوليت وغسول للوجه ومنظف منزلي.

امزجيه بزيت ناقل مثل زيت الجوجوبا، وقومي بالتدليك في المناطق المضطربة من الجلد.

يمكنكِ أيضًا استخدامه على شعركِ لتعزيز اللمعان وإزالة البقايا.

8. زيت الأركان

موطنه الأصلي المغرب ويستخدم هناك لأجيال، زيت الأركان شفاء للغاية لأنه غني بفيتامين أ وفيتامين هـ ومضادات الأكسدة المختلفة وأحماض أوميغا 6 الدهنية وحمض اللينوليك.

يمنحه هذا خصائص طبيعية مضادة للشيخوخة – بالإضافة إلى أنه ليس رائعًا فقط لترطيب البشرة بلطف، ولكنه أيضًا يعزز لمعان وصحة شعركِ.

ضعي كمية صغيرة من  زيت الأركان النقي مباشرة على البشرة العادية أو المضطربة مرتين يوميًا للمساعدة في علاج التهيج، مثل حب الشباب، ولدغ الحشرات، والأكزيما، والجفاف، والصدفية.

9. الصبار

يربط معظم الناس فوائد الصبار بعلاج حروق الشمس، لكن هل تعلمي أن الصبار يحتوي أيضًا على مكونات مقاومة للبكتيريا ومهدئة تحارب الالتهاب والاحمرار والحكة؟

منذ مئات السنين يستخدم الصبار لعلاج الأمراض الجلدية والالتهابات وكعلاج طبيعي للأمراض الفطرية في الطب الصيني التقليدي.

يعتبر الصبار هو الشكل الأكثر نشاطًا ويحتوي  على أكثر من 75 مكونًا نشطًا، بما في ذلك مضادات الالتهاب والفيتامينات والمعادن والسكريات والأحماض الأمينية والأحماض الدهنية والإنزيمات واللجنين وأحماض الساليسيليك.

هذه هي ما يمنح الصبار خصائصه المميزة المضادة للميكروبات والفطريات التي تجعله “علاجًا ضوئيًا ديناميكيًا” لدعم الجلد .

بالإضافة إلى أنه قد يكون له تأثيرات مضادة للشيخوخة نظرًا لقدرته على دعم حاجز الجلد الصحي.

علاوة علي ذلك، تشير نتائج الأبحاث إلى أن الصبار فعال للحروق والتئام الجروح، ولكن من المدهش أنه يزيل السموم أيضًا من الداخل إلى الخارج .

لدرجة أنه عند تناوله عن طريق الفم، يمكن أن يقلل الصبار من عدد وحجم الأورام والطفيليات في الكبد، الطحال ونخاع العظام.

تنتج نباتات الصبار مادتين تستخدمان في الطب:

الجل الموجود في الخلايا في وسط الورقة، واللاتكس الذي يتم الحصول عليه من الخلايا الموجودة أسفل جلد الأوراق مباشرة.

يمكن استخدامها كعلاج طبيعي للعناية بالبشرة للحروق وعضة الصقيع والصدفية والقروح الباردة.

10. زيت الجوجوبا

يعد زيت الجوجوبا أحد أكثر الزيوت الحاملة استخدامًا، وهو مرطب للغاية ويمكن أن يساعد في علاج الحروق والقروح والندوب والتهاب الجلد وحب الشباب والصدفية والتجاعيد.

يُستخدم أيضًا لتقليل الصلع لأنه يشجع على إعادة نمو الشعر، ويهدئ الجلد ويفك بصيلات الشعر.

يتميز زيت الجوجوبا بأنه فريد من نوعه من حيث أنه شمع متعدد غير مشبع.

باعتباره شمعًا، يعتبر الجوجوبا مفيدًا بشكل خاص في حماية البشرة، حيث يعمل كمرطب طبيعي ويلطف فروة الرأس.

11. زيت اللوز

زيت اللوز ليس فقط رائحته رائعة، ولكن له خصائص مضادة للالتهابات ومضادة للفيروسات ومضادة للبكتيريا ومطهرة.

إنه يصنع مكونًا مصلًا رائعًا أو زيت ناقل للزيوت الأساسية التي  تعالج بشكل طبيعي الطفح الجلدي أو حب الشباب أو الجفاف.

كما أنه يمتزج بسهولة مع العديد من الروائح المختلفة، لذا جربيه في المنزل من غسول أو أقنعة أو مستحضرات.

12. زبدة الشيا

تُستخدم زبدة الشيا كمنتج طبيعي للعناية بالبشرة في إفريقيا لمئات السنين، حيث لا تزال تُزرع وتُشحن إلى حد كبير في جميع أنحاء العالم اليوم.

فهي مرطب ممتاز لأنواع البشرة الجافة وهو غير مكلف ولكنه فعال في تقليل التقشر أو الاحمرار أو التقشير.

بالإضافة إلى أنها آمنة الاستخدام حول العينين وتعد إضافة جيدة لكريمات العين الطبيعية والمستحضرات المرطبة طوال الليل.

13. زيت الخروع

يستخدم لتطهير الجلد، زيت الخروع هو في الواقع “زيت تجفيف”، على الرغم من أن ذلك قد يبدو غير بديهي.

لتنظيف الوجه، ما عليك سوى استخدام كمية صغيرة جدًا لتقليل البكتيريا المتراكمة التي يمكن أن تساهم في ظهور البثور والبشرة الباهتة.

14. مستخلص فيتامين سي

فيتامين سي هو عنصر غذائي أساسي يعمل كمضاد للأكسدة مضاد للشيخوخة، مما يساعد في الدفاع ضد الإجهاد التأكسدي وأضرار الجذور الحرة التي يمكن أن تؤدي إلى ظهور البقع الداكنة والخطوط الدقيقة.

نجد هذا المستخلص في مصل ومرطبات الوجه التي تهدف إلى تفتيح وتوحيد لون البشرة الباهتة أو غير المتكافئة.

كما يمكن أن يساعد فيتامين سي أيضًا في تحفيز إنتاج الزهم (الزيت) لمنع حب الشباب وتقليل الالتهاب.

15. بندق الساحرة

لقد كان عنصرًا أساسيًا في العناية بالبشرة الطبيعية والعلاجات المنزلية للعديد من مشاكل البشرة لعدة قرون، مثل الشوائب ولدغات الحشرات.

يساعد في التحكم في الزيت وتطبيع ترطيب البشرة مع محاربة البكتيريا. قد يساعد أيضًا في تقليل التهيج والتورم والاحمرار المرتبط بحب الشباب.

16. الكاكاو

مسحوق الكاكاو الحقيقي غير المعالج مليء بمضادات الأكسدة والمعادن والدهون الصحية.

يمكن أن يساعد في تجديد رطوبة البشرة ومحاربة الجفاف مع توفير الحماية ضد أضرار الجذور الحرة التي يمكن أن تسبب شيخوخة الجلد.

لذلك، استخدميه في أقنعة الوجه لتعزيز توهج بشرتكِ.

17. شمع العسل

شمع العسل النقي هو مادة مستخلصة من نحل العسل الذي يصنع قرص العسل.

يستخدم عادة لخفض الكوليسترول وتسكين الألم والتورم والالتهابات.

يعمل كمرطب، مما يعني أنه يساعد في تكوين طبقة واقية على الجلد تحافظ على الرطوبة داخل البشرة وتغلق المهيجات.

لقد وجدت الدراسات أنه يمكن استخدامه مع منتجات العناية بالبشرة الطبيعية الأخرى، مثل الزيوت النباتية وبندق الساحرة، لعلاج الوردية وكذلك بعض الوصفات الطبية، غالبًا دون أي تهيج إضافي.

18. الخيار

يحتوي الخيار على إنزيمات ومركبات نشطة تساعد على تقليل الانتفاخ ومحاربة الحساسية.

يمكن وضع شرائح الخيار تحت العينين لتهدئة البشرة الحساسة والمساعدة في ترطيبها.

شروط يجب معرفتها

عند التسوق للعثور على منتجات جديدة للعناية بالبشرة النظيفة، من المفيد معرفة ما تعنيه المصطلحات المختلفة.

بالنسبة للمبتدئين، فإن كلمة “طبيعي” لا تخبركِ كثيرًا حقًا، لأن هذا مصطلح تسويقي أكثر من أي شيء آخر.

إنه ليس مصطلحًا منظمًا ولن يخبرك بالضبط بما يوجد في المنتج، لذا تأكدي من قراءة ملصقات المكونات.

فيما يلي بعض المصطلحات الطبيعية للعناية بالبشرة لتتعرف عليها حتى تتمكن من فهم خياراتك بشكل أفضل:

  • هيبوالرجينيك : تشير إلى أن المنتج يحتوي على عدد أقل من المكونات المعروف عنها أنها تسبب رد فعل تحسسي، ولكن هذا ليس مصطلحًا طبيًا تنظمه إدارة الغذاء والدواء.
  • خالٍ من العطور : خالي من العطور المضافة، والتي يمكن أن تكون مزعجة. ومع ذلك، قد تظل المنتجات رائحتها بسبب رائحة بعض المكونات، مثل الزيوت الأساسية.
  • غير كوميدوغينيك : عادة لا تسد المسام.
  • غير مهيج : خالٍ من البارابين ، وخالي من العطور، والصابون، وغير كوميدوغينيك، وغير قابل للجفاف.
  • نقي بنسبة 100٪ : يُصنع عادةً من مكون واحد فقط وخالي من المواد المالئة أو الإضافات.
  • نباتي : لا يحتوي على أي منتجات حيوانية مثل العسل ومنتجات الألبان والبيض والكولاجين وما إلى ذلك.
  • خالي من القسوة : صنع دون الإضرار بالحيوانات، وغالبًا ما يتضمن عدم إجراء اختبار على الحيوانات.
  • عضوي : المنتجات التي تستخدم مكونات نمت بشكل طبيعي وغير ملوثة بالمبيدات الحشرية والمواد الكيميائية.

روتين طبيعي للعناية بالبشرة

في حين أن استخدام هذه المكونات الطبيعية يمكن أن يكون فعالًا جدًا في علاج مشاكل البشرة، فإن ما تضعيه في جسمكِ يلعب دورًا كبيرًا في مظهرك الخارجي بالطبع.

للحصول على أفضل النتائج، جربي هذه الإستراتيجيات للمساعدة في تحسين البشرة أو الشعر أو مشاكل الجمال الأخرى:

1. تناول البروبيوتيك

الجلد السليم مثل أي عضو آخر في جسمك: فهو يحتاج باستمرار إلى الأكسجين والمواد المغذية ليتم نقلها إلى الخلايا ، ويجب التخلص من السموم.

لذلك، فإن التوازن الهرموني ووظيفة الجهاز الهضمي الصحية هما أمران حاسمان لصحة الجلد المثلى.

ترتبط البروبيوتيك “البكتيريا الجيدة” التي تساعد في تحقيق التوازن في بيئة الأمعاء، بتحسين المناعة، والتحكم في الهرمونات، وتنظيم الشهية، ومستويات الطاقة.

علاوة علي ذلك، يمكن أن تساعد الجهاز المناعي والجهاز العصبي في التعامل مع السموم مثل البكتيريا الضارة والخميرة والفيروسات والفطريات والطفيليات التي يمكن أن تظهر جميعها على بشرتك.

2. تناول مكمل أوميجا 3 عالي الجودة من زيت كبد سمك القد

أوميجا 3 مليئة بالأحماض الدهنية الصحية التي تساعد في الحفاظ على البشرة الجافة رطبة ومرنة.

كما أنها تساعد في تنظيم وظيفة الهرمون وصحة الجهاز العصبي ووظيفة المناعة، مع تعزيز الاستجابة الطبيعية للالتهاب .

من ناحية أخري، يعتبر زيت كبد الحوت أيضًا مصدرًا رائعًا للفيتامينات المحببة للبشرة A و D و K ؛ أوميغا 3 ومضادات الأكسدة.

3. النظر في استخدام بروتين الكولاجين

تزداد شعبية بروتين الكولاجين كأحد أفضل مكملات العناية بالبشرة الطبيعية المتوفرة اليوم.

يساعد الكولاجين في بناء خلايا الجلد الصحية وهو مسؤول جزئيًا عن مرونة البشرة ونعومتها وثباتها.

بينما تضيف العديد من المنتجات الموضعية الكولاجين إلى صيغها لتعزيز جاذبيتها، فإنها في الواقع أكثر فاعلية عند تناولها داخليًا.

الكولاجين في الواقع كبير جدًا بحيث لا يمكن امتصاصه من خلال الجلد ويجب إنتاجه داخليًا للحصول على أفضل النتائج.

4. شرب الكثير من الماء

هناك العديد من الأسباب التي تجعلكِ تشربين كمية كافية من الماء، بما في ذلك كونها واحدة من أفضل الأشياء التي يمكنك القيام بها للعناية ببشرتك.

يوصي معظم الخبراء بشرب ما لا يقل عن ثمانية أكواب من الماء العادي كل يوم وربما أكثر إذا كنتِ تعاني من بشرة جافة أو مزعجة أو عيون منتفخة.

يشكل الماء حوالي 70 في المائة من جسمكِ وجزءًا كبيرًا جدًا من بشرتكِ أيضًا!

يساعد الماء على طرد السموم من مجرى الدم والخلايا، مما يسمح لجسمك بتجربة “التخلص من السموم” وإزالة أشياء مثل البكتيريا والفضلات من التأثير على بشرتك.

كما يلعب الماء دورًا كبيرًا في الحفاظ على ترطيب البشرة، لذلك فهو أيضًا له تأثيرات مضادة للشيخوخة.

لذلك، بدون كمية كافية منه، نبدو متقدمين في السن وباهتين ويمكن أن نعاني من الجلد الخشن المتشقق.

5. الحصول على نوم جيد وخفض التوتر

الحصول على قسط كافٍ من النوم المريح هو المفتاح لبشرة جيدة لأنه عندما تنامين، تكون “هرموناتكِ السعيدة” في أعلى مستوياتها وهرمونات التوتر لديك في أدنى مستوياتها.

هذا يعني أن جسمكِ لديه الطاقة اللازمة لتكريسها لأشياء مثل الهضم السليم ونمو العضلات وإصلاح بشرتك – حتى تستيقظي وأنتِ تبدو منتعشة.

في المقابل، عدم الحصول على قسط جيد من النوم له تأثير مماثل على الجسم مثل الإجهاد.

يجعل كل من التوتر وقلة النوم جسمك يحافظ على الطاقة – وبالتالي تتعرض صحة الجلد للخطر.

لذلك، ضعي في اعتبارك تطبيق استراتيجيات النوم الطبيعية وكذلك طرق التخلص من التوتر.

6. تناول نظام غذائي مضاد للالتهابات

ركزي على تناول الكثير من الأطعمة الغنية بمضادات الأكسدة في نظامكِ الغذائي، وخاصة الخضار والفواكه الطازجة، بالإضافة إلى الأسماك الدهنية والمكسرات والبذور والأعشاب والتوابل.

أخيرًا، إذا كنتِ لا تزال تعاني من حب الشباب ومشاكل الجلد المتكررة، فتناولي الكثير من الخضار الورقية وفكري في التخلي عن الغلوتين والسكر ومنتجات الألبان.

المخاطر والآثار الجانبية للمكونات الطبيعية

عند استخدام أي منتج جديد على بشرتكِ، حتى منتجات العناية بالبشرة الطبيعية، ابدأي بكمية صغيرة، ثم زيدي تدريجياً الكمية التي تستخدميها.

بهذه الطريقة يمكنكِ اختبار رد فعلك قبل التقديم على مساحة كبيرة من بشرتك.

هذا مهم بشكل خاص مع الزيوت العطرية، والتي قد تكون مزعجة في بعض الأحيان.

إذا كنتِ تعاني من حساسية تجاه أحد المكونات التي تتناوليها، مثل العسل أو الأفوكادو، فتجنبي وضعه على بشرتكِ.

كوني حذرة عند شراء المنتجات الطبيعية في المتاجر إذا كان لديك أي حساسية.  واقرأ الملصقات بعناية لتجنب تهيج المكونات.

أفضل مكونات العناية بالبشرة الطبيعية

مرجانة تتمني لكم دوام الصحة والعافية

دمتم سالمين

المصدر

The Best Natural Skin Care Ingredients for Your Beauty Routine

المصدر
The Best Natural Skin Care Ingredients for Your Beauty Routine

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى